محمد و حسن
حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً ..
ياهلا بك بين اخوانك وأخواتك ..
إن شاء الله تسمتع معــانا ..
وتفيد وتستفيد معانـا ..
وبانتظار مشاركاتـك وابداعاتـك ..
ســعداء بتـواجـدك معانا .. وحيـاك الله

محمد و حسن

منتدى عبد المنعم فى رحاب القران والحديث الشريف
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
نحيطكم علماً أن هناك طريقتين بعد التسجيل لتفعيل الحساب 1.العضوالجديد له حق الرجوع للإميل الخاص به للتأكيد على حسابه بعد التسجيل2. أو سوف تقوم الإدارة مشكوره سوف تقوم بتفعيل الحساب لكل عضو جديد يريد الإشتراك فى المنتدى خلال 24 ساعة من تسجيله مباشرة فى المنتدى... ...
أضغط أدنى سجل أعجابك على الفيس بوك ليصلك كل جديد وتسجيل أعجابك لا يكفى والذى يكفى هو المشاركه سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله ولا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم
http://ar-ar.facebook.com/pages/%D8%B5%D9%81%D8%AD%D8%A9-%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%89-%D8%B9%D8%A8%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%B9%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%8A%D9%82-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%85%D8%AA%D8%B9-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%B3-%D8%A8%D9%88%D9%83/274992129180707
رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا (سورة نوح )

شاطر | 
 

 الشيخ "يوسف إستيس" الداعية الأمريكي (القسيس سابقاً)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 330
نقاط : 807
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 24/12/2010

مُساهمةموضوع: الشيخ "يوسف إستيس" الداعية الأمريكي (القسيس سابقاً)   الجمعة 28 أكتوبر 2011, 4:10 pm




الشيخ "يوسف إستيس" الداعية الأمريكي (القسيس سابقاً) يعد من أفضل الدعاة في أمريكا..
كان إسلامه وأسرته عام 1991م. وقد أسلم على يديه الكثيرون ولا يكاد يمر يوم إلا ويسلم
على يديه أناس..
الشيخ "يوسف إستيس" الداعية الأمريكي (القسيس سابقاً) يعد من أفضل الدعاة في أمريكا..
كان إسلامه وأسرته عام 1991م. وقد أسلم على يديه الكثيرون ولا يكاد يمر يوم إلا ويسلم
على يديه أناس كثيرون.
يتميز بحسن الخلق ومحبة الناس له ولطف تعامله وتذكيره الدائم بالله.
نشأ "جوزيف إستيس" في عائلة نصرانية شديدة الالتزام،
وكان يعمل بتجارة الأنظمة الموسيقية وبيعها للكنائس.
درس الإنجيل والمذاهب النصرانية وحصل على شهادة الدكتوراه في العلوم اللاهوتية النصرانية،
إلا أنه واجهته عدة أسئلة في النصرانية لم يجد لها إجابة، بل تركت في نفسه الحيرة والاستغراب.
تسببت نشأته المتعصبة في كراهيته الشديدة للإسلام والمسلمين،
فلم يكن يسمع عنهم غير أنهم أناس وثنيون لا يؤمنون بالله ويعبدون صندوقاً أسود في الصحراء
(الكعبة المشرفة) وأنهم همجيون وإرهابيون يقتلون من يخالف معتقدهم.

يقول "إستيس" عن إسلامه: "قصتي مع الإسلام ليست قصة أحد أُهدي إليه مصحف مترجم
أو كتاب إسلامي، بل كنت عدواً للإسلام فيما مضى، ولم أتوان عن نشر النصرانية،
وعندما قابلت ذلك الشخص الذي دعاني للإسلام،
كنت حريصاً على إدخاله في النصرانية وليس العكس".

ويضيف: "في عام 1991م، بدأت مع والدي عملاً تجارياً مع رجل مسلم مصري اسمه
"محمد عبدالرحمن" ورفضت مقابلته في بداية الأمر لعلمي بأنه مسلم،
غير أني وافقت بعد تردد وذلك لدعوته للنصرانية.
دار حديث مطول بيني وبين الرجل المسلم، تطرقنا فيه إلى الحديث عن الإسلام والمسلمين،
ووجهت للرجل انتقادات لاذعة ضد الإسلام والمسلمين،
إلا أنه تميز بالهدوء وامتص اندفاعي ونقدي الشديد".

قل هو الله أحد
وبعد فترة انتقل محمد إلى العيش في منزلي لبعض الوقت،
وقد قمت بدعوة قسيس آخر لمساعدتي في التأثير على محمد للدخول في النصرانية.
وتعددت اللقاءات وحاول الجميع تنصير "محمد عبد الرحمن"
وكان من ضمن الأسئلة التي وجهتها له: كم نسخة من القرآن ظهرت طوال ال1400 سنة الماضية؟

فكانت الإجابة أنه ليس هناك إلا مصحف واحد، وأنه لم يتغير أبداً فهو محفوظ من عند رب العالمين.

قال تعالى: (إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون) (الحجر: 9).

وتطرق الحديث لعدد من المسائل منها؛ مسألة "التثليث والاعتقاد في الرب في الإسلام".
فكانت إجابات "محمد عبدالرحمن" ذات تأثير بالغ في الحضور،
وكانت أكثرها تأثيراً حين رد علينا: (قل هو الله أحد . الله الصمد) (الإخلاص: 1، 2).

وكانت هذه هي النقطة الفارقة في حياتي.. وقد اقتنعت بالإسلام. غير أنه
كانت هناك مفاجآت عدة في انتظاري،
ففي يوم من الأيام طلب صديقي القسيس من محمد أن يذهب معه إلى المسجد،
للتعرف أكثر عن عبادة المسلمين وصلاتهم، فرأى المصلين يأتون إلى المسجد يصلون
ثم يغادرون دون أي عناء.. مضت أيام وعاد مسلماً فكان لذلك وقع شديد علي وأخذت أسأل نفسي:
كيف سبقني هذا إلى الإسلام؟ وأخذت أفكر.
ثم وقفت بين القسيس السابق ومحمد، وأعلنت الشهادة،
وبعد لحظات قليلة أعلنت زوجتي إسلامها.. وانتظر والدي شهوراً ثم أسلم.

فقلت: إن إسلامنا جميعاً كان بفضل الله، ثم بالقدوة الحسنة في ذلك المسلم الذي كان حسن الدعوة.

وبدأت رحلة الدعوة إلى الإسلام وتقديم الصورة النقية،
التي عرفتها عن الدين الإسلامي، الذي هو دين السماحة والخلق، ودين العطف والرحمة.

ولقد وجدت أن الله سبحانه وتعالى تحدى الكفار بالقرآن الكريم أن يأتوا بمثله
أو يأتوا بثلاث آيات مثل سورة الكوثر فعجزوا عن ذلك.









_________________

خير الناس أنفعهم للناس

 كن من خير الناس
و


شاركنا فى المنتدى

للتواصل معنا فى مجموعة عبد المنعم على الفيس بوك

من فضلك أضغط على الرابط


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



   
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشيخ "يوسف إستيس" الداعية الأمريكي (القسيس سابقاً)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
محمد و حسن :: القسم الثانى :: |♥|علم التاريخ وعظماء التاريخ|♥|-
انتقل الى: